الإثنين 10 مايو 2021

أحمد محمد توفيق

لماذا نتأثر بأحداث «الاختيار 2» أكثر من الجزء الأول ؟

'لماذا نتأثر بأحداث «الاختيار 2» أكثر من الجزء الأول ؟'

'لم يكد المُشاهد لمسلسل الاختيار 2 يفيقُ من صدمة أحداث اعتصام رابعة المُسلح التي انتهت بالفض ونسف بكائية جماعة الإخوان المسلمين الزائفة، إلا وكان من نصيبه صدمة أخرى أشد'

'براعم التطرف وفرصة الاختيار'

'بعد 2013 لم يكن أمام تيارات الإسلام السياسي بعد إضاعة فرصتها التاريخية في بسط النفوذ على مفاصل الدولة المصرية، سوى كشف وجهها الحقيقي ولا أقول الوجه الآخر، واطلاق موجات من التطرف في وجه الشعب المصري، فالعنف والدم من ثوابت عقيدة هذه التيارات، التي وحين اختارت شعاراً كان مصحفاً يحيط به سيفين.'

'المايسترو.. ونسور سلاحنا الجوي'

'في ليلة موكب المومياوات الملكية تلألأ في سماء الحدث البارز نجوم لامعة، على رأسها الموسيقار المصري نادر عباسي، '

'جمال حمدان في حضرة «السيسي»'

' في حضرة الرئيس، كعادة الافتتاحات الرئاسية، يكونُ هناك وزراء وبرلمانيين ومسئولين وإعلاميين، يجلسون وفق ترتيب مراسمي مُنمق، ليحكم المُتحدثين برنامج زمني صارم، يُحدد بدقة من بإمكانه اعتلاء المنصة ...'

'لوقف "ختان الإناث".. التشريع وحده لا يكفي'

' في عصور الجاهلية الأولى، قبل ظهور السُونار، كان الأب يصطدم بنوع المولود، فيصدمه كونها بنتاً ليصبح قراره "الوأد" والدفن حية، في الوقت الذي يتباهى بالذكور بمنطقٍ عصبي بحت، ورغم مرور أزمان طويلة، ...'

'لكى يصبح البرلمان «مستقبل وطن»!'

' 596 هو إجمالي عدد النواب الذين أدوا اليمين الدُستورية الثلاثاء الماضي، كأعضاء في مجلس النواب الجديد، إيذاناً بانطلاق دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الثاني لغرفة البرلمان الأولى، التي تستكملُ ...'

'عاصمة إدارية جديدة بدون «زكريا الدرديرى»!'

' مَن منا لا يتذكر "زكريا الدرديري"؟.. الشخصية الهزلية التي أدّاها النجم يوسف عيد، أمام العملاق علاء ولي الدين، رحمه الله كليهما، في فيلم: "الناظر"، حين سأله "ولي الدين" عن توصيفه الوظيفي في المدرسة، ...'

'ماذا بعد احتفالنا المُبهر بـ"رأس السنة"؟'

' دخلت "القاهرة" لأول مرة في التاريخ، على خط المنافسة العالمية بإقامة احتفالات ضخمة بمناسبة رأس السنة، وهو التقليد الذي تتبعه منذ عقود مضت عواصم العالم الكبرى، لتجذب من خلال عناصر الإبهار والصخب، حركة ...'

'ماذا لو قدر لنا النجاة من «كورونا»؟ '

' إذا قدر لنا النجاة من هذه الجائحة، لن نكون مضطرين لأن نستدعي لأحفادنا بعد سنوات عجاف، حواديت جداتنا عن "أبو رجل مسلوخة"، لنخيفهم كي يناموا فيخلوا لنا الجو في ليلة خميس دافئة، سيكفي حينها أن نقص ...'

'أطفئ سيجارتك الأخيرة واغتنم "كورونا" !'

' وباء كورونا اللعين يُغير وجه الكرة الأرضية، ويُعيد رسم شكل جديد لكافة أوجه الحياة، والاقتصاد، والسياسة، والرياضة، والفن، كما يفرضُ قيود على الحركة عبر حدود الدول التي كادت تتلاشى بفعل تطبيقات ...'

'«اتكلم عربي».. نحو طفل مصري له جذور!'

' حين تُقرر أن تحزم حقائبك مُهاجرا من مصر نحو بلد ما، فإنك تبتعدُ في واقع الأمر عن وطنك، بكل همومه، ولكن قد يقرر البعض الانفصال عن ذلك كله، والبونُ شاسع بين "الابتعاد" و"الانفصال"، ففي الأولى قد ...'

'نحو مواطن فاعل في محاربة الفساد'

' في دائرة الظل رجالٌ، يعملون بصمت، دُون ضجيج، لايخرجون إلى النور إلا لحظة الإنقضاض على عُنصرٍ فاسد، أو وجه قصور، يُعيدون الأمور لنصابها الصحيح، يُرجحون كفة الحق، ويقطعون دابر الباطل، ولايخشون في ذلك ...'

'«احترام الآخر».. كتابٌ يحبه أبنائي!'

' في حقيبة أبنائي المدرسية كتابٌ جديد رائع يحبونه، يتمُ تدريسه لأول مرة في مصر هذا العام، هو كتابُ "القيم واحترام الآخر"، الذي أراهنُ أنه بات الأهم بين مجموعة الكتب التي تُثقل الحقيبة بصورة تفرض ...'

'دُروس نوفمبر: الطريقُ نحو مُجتمع صالح'

' يأتي شهرُ نوفمبر كُل عام مُحملاً بثلاث أعياد عالمية مُميزة، ترتبط جميعها بـمفهوم "الأسرة"، الأول هو اليوم العالمي للرجل، في 19 نوفمبر، ثم اليوم العالمي للطفل، يُصادف 21 نوفمبر، وأخيراً اليوم ...'

' درس السادات الذي استوعبناه أخيرًا'

' "في الأزمات الفاصلة يكونُ الأكثر جُرأة هو الأكثر أماناً في أغلب الأحيان".. مقولة للدبلوماسي الأمريكي الأشهر هنري كيسنجر، أجدها ماثلة أمامي، وأنا أتذكرُ المغامرة الأخطر التي قام بها الرئيس الراحل ...'