الأحد 28 نوفمبر 2021

«الأعلى للآثار»: إذا تأخرنا فى ترميم كباش الأقصر كانت ستتحول إلى بودرة

الدكتور مصطفى وزيري

أخبار24-10-2021 | 23:32

إبراهيم سعيد

قال الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن رئيس الوزراء يتابع أعمال ترميم غير مسبوقة في معابد الكرنك وهناك صفان من تماثيل الكباش خلف معابد الكرنك منذ 60 عاما تم ترميمها، ولكن بطريقة غير علمية ومواد لا تلائم الحجر الرملي .


وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج على مسئوليتي المذاع على قناة صدى البلد، أنه تم ترميم وإنقاذ 19 تمثالا من عوامل تعرية ورطوبة ومياه ولو انتظرت تلك التماثيل عاما أو عامين بدون ترميم لتحولت إلى بودرة. 


وتابع: نستخدم مواد حديثة في ترميم الآثار والعمالة المصرية المتدربة قاموا بترميم كل تماثيل الكباش بعدما كان يتم الترميم بالأسمنت والجبس لكن الآن نستخدم مواد حديثة.


وأوضح أن الأقصر أعظم مدينة أثرية في العالم فهي مدينة ساحرة وسيتم إعداد احتفالية تليق بمصر في نوفمبر المقبل بالأقصر وسنبهر العالم كما أبهرناه من قبل في حفل المومياوات الملكية.

وأكد وزيري أن عدد المشاركين في احتفالية الأقصر أكثر من ألف شاب ويتم التجهيز على مدار الساعة لخروج احتفالية تليق بالأقصر .