الإثنين 26 يوليو 2021

هويدا عطا

‎تمام الكلام.. «شغف الحنين»

'‎تمام الكلام.. «شغف الحنين»'

' يا سمائي لماذا تبكين هواني؟ وروحي تركتها في بلاد بعيدة هناك تستحم بالنور وتتقطر بشغف الحنين'

'تمام الكلام.. سفر المغلوب إلى الجنوب (5)'

'الآن الوقت صار بوقتين بقطارنا المجنون.. هكذا عشت التجربة المملة، تخيلوا أننى حتى الآن منذ ساعات طويلة، امتدت إلى 10 ساعات، وأنا ما زلت بالقطار العجيب الرهيب، الذي يقف كل وقت، وبأى وقت ومكان على ترعة ممكن.. غيط مفيش مشكلة.. أعلى قمة رأس بيت متهالك يشبه قطارنا المستفز.. المزاجي.. أى شيء.. المهم إنه غاوى وقوف واستفزاز لنا.. وغيظ فينا، غير مهتم بتعليقات السادة المسافرين الجلوس والوقوف.. والتى تنم عن ضيق وتذمر وتعب وسخرية.. ودعاء ورجاء.. لكن لا مستجيب ولا منقذ ولنا الله. '

'تمام الكلام.. سفر المغلوب إلى الجنوب (4)'

'وتحولت الدرجة الأولى إلى أتوبيس، هكذا بعد أن صبرت على الحر الشديد لأكثر من ساعتين ونصف وبعد أن شكوت ربي، اتصلت بشكاوى القطار وأخبرتهم بما يحدث وأننى على وشك الموت، أجابنى أنهم سيحلون المشكلة. '

'.تمام الكلام.. سفر المغلوب إلى الجنوب (3)'

'ولسه بحلم بيوم.. يغسل التراب وشه بصابونة وميه وعين حنية من مسؤولينا الأفندية وخاصة بقطار الصعيد اللي انكتب عليه النحس والإهمال حتى لو تذكرته عدت المية. '

'تمام الكلام.. سفر المغلوب إلى الجنوب "2"'

'إلى متى نعيش عذاب القطارات ما بين مكيف متعطل وجحيم نار تجلس فيها طيلة النهار.. حتى لو فكرت بالنجاة منها وأن تلقى بنفسك خارجها فلا سبيل لذلك'

'تمام الكلام.. سفر المغلوب إلى الجنوب "1"'

'سبحان الله.. للأسف هناك ظاهرة غريبة.. عجيبة.. فشباك القطار زمان الذى كانت تذكرته بـ5 جنيهات فقط.. كان وبات أنضف بكثير من شباك القطار الآن التى تذكرته وصلت لـ 150 جنيها، وهو يعتبر من النوع المعتبر.. المفتخر ويحمل من الأسماء الأوربية ما يجعلنا سعداء بارتياده. '

'تمام الكلام'

'أحتاج إلى سنوات ثماني يا أبي لكي أستعيد أنفاسك الحنونة التي كانت تحتضني دون ذراعين؛ أو مجرد إيماءة إلى هذا النهر الجارف من فيض الحب؛ الذي يغرق مدينة بأكملها ويزيد، لكن عزة نفسك الأبية الصعيدية كانت سدًا كبيرًا وحجابا سميكا دون كشفها بسهولة، إلا أنه قبل رحيلك عن الحياة بشهرين تمردت على كبريائك الفرعوني، حينما اتكأت على ألمك وساقك السمراء النحيلة؛ وعلى قلبي الناظر إليك بشغف وخوف وترقب؛ والحائط المائل على حظي وأيامك؛ وقلت قولاً لم يحدث أن قلته كلمات؛ وإن قلته عطاء وحماية ورعاية ومحبة صامتة؛ قلت لنا يا أبي كلمات تسبقها الدهشة: إني أحبكم جميعا أبنائي.. إلا إياك فلك العشق وحده؛ فالشبه بيننا كان كبيرا.. دون ملامح.. كنت ترسم وأنا ألوّن.. كنت تخط الحرف وأنا ابتكر.. كنت تقود وأنا أقلد.. فصورتي الحائرة ما بين حمرة الرمان وسمار عطائك الفياض كسنابل القمح التي تتمايل يمينا وشمالا في مركب الهواء العاشق.. دون ثبات.. تدفئها عين الشمس القرمزية؛ وتظللها غيمة شاردة دون انتباهة؛ وتؤنسها زغاريد العصافير والنساء ساعات العصاري، الفرحة تشهد بذلك. '

'تمام الكلام'

'أجلس مع نفسي تشاركنا الجلسة ورقة طيبة بيضاء وقلم أسمر اللون مغرور بعض الشيء، تضاد كبير بينهما، كهذا الصراع الحائر الذي يدور دوما بيني وبين نفسي تماماً. '

'تمام الكلام'

'ستظل مصر للفلسطينيين سنداً قوياً، رضــي منْ رضـي وأبــى منْ أبــى، وستظل الجذور الطيبة بينهما هي الغالبة في كل الأحوال والأزمان. '

'تمام الكلام'

'رأينا في الشهر الفضيل، الذي غادرنا قبل أيام، أعمالا تليفزيونية فنية تمجّد أدوار البلطجة والقتل والتخريب، وعدم الالتزام الأخلاقي، مسلسلات تنافست على تقديم الأسوأ نفسيا وأخلاقيا واجتماعيا، من دون علاقة بالواقع، أو لنقل تضخيما لبعض الواقع، وجعله قاعدة رغم أنه استثناء بغيض.'

'تمام الكلام'

'يدخل منه السعيد والحزين، السليم والمعاق، الحكيم والأبله، الروحانى والمادى، الروتينى والمنظم، الأنيق وغير المهندم، النحيف والسمين، الكريم والبخيل، القاسى والرحيم، الرقيق والعنيف، الصامت والثرثار، خفيف الدم وثقيل الظل، الأبيض والأسود، وما بينهما المبدع والعادى، المتكبر والمتواضع، الحانى والحاسد، المبارك والحاقد، المتدنى والسفيه، كريم الأخلاق وعديمها، العاقل والمجنون. '

'تمام الكلام'

'ترى ما الذي يمنع معظم الناس في مصرنا الحبيبة من القيام بالإجراءات والاحتياطات الاحترازية اللازمة لعدم نقل المرض أو الإصابة بالعدوى جراء هذا العدو الفتاك كورونا الوحشي، الذى يهاجمنا هذه الأيام باستماتة وضراوة وهو في مرحلته المتحورة الثالثة، ما جعله يخرج عن السيطرة، ويفتك بدهاء بالكثير من الأرواح الغالية دون إنذار أو أعراض صريحة'

'تمام الكلام'

'قسمات وجهه الدقيقة الطيبة المتعبة الحزينة، المسطورة بخطوط الظلم قهرا، ولون الصبر كمدا، والمغلوبة على أمرها، أوجعت قلوبنا، وذرفت دموعنا عليه، وألجمت ألسنتنا إلا من قول لا حول ولا قوة إلا بالله العلى القدير، وعلى الرغم خبرته الطويلة فى مجال الطيران، الذى يعد حلماً لكل شاب، وكذلك خبرته فى التدريس بمعاهد الطيران، إلا أن ذلك لم يشفع له بأن يموت منتصراً لكرامته ولتاريخه العملي.. بل مات مقهوراً.'

'تمام الكلام'

'يأتي شهر رمضان المبارك، وتأتى معه روائحه الذكية الإيمانية في كل مكان، حيث نستعيد أنفسنا وعلاقتنا الطيبة بخالقنا وأحبائنا وكل من نتلمس فيهم محبتنا في الله الرحمن الرحيم.'

الاكثر قراءة