الجمعة 22 اكتوبر 2021

بطل الحرب والسلام

مقالات7-10-2021 | 16:34

أيها الشعب المصرى العظيم الوفى النبيل المؤيد بنصر وحفظ من الله أتوجه إليك بخالص التحية والتقدير والاحترام فى ذكرى السادس من أكتوبر 1973، هذه المناسبة الغالية العزيزة على قلبى وقلب كل مصرى، فذكرى انتصار أكتوبر المجيدة خالدة عبر كل العصور والأزمان نتذكر فيها معاً عظمة التلاحم والتكاتف بكل قوة وثبات وإيمان من أبناء مصر أبطال القوات المسلحة المصرية الباسلة.

يُسعدنى بكل فخر واعتزاز أن أتوجه بمناسبة هذه المناسبة العظيمة بخالص التحية والتقدير والإحترام إلى القائد العظيم البار الإنسان الفارس النبيل المخلص الشريف الشجاع الحكيم المتواضع الخلوق المحترم الصادق الموضوعى والصريح والواضح قائد مسيرة التنمية والتحدى والبناء الأب الروحى سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية القائد الأعلى للقوات المسلحة هدية الله واختياره لمصر وشعبها.

 

فالرئيس السادات مضى لليهود على ورقة وأخذ سيناء.. جاب رئيس أمريكا فى قرية ميت أبو الكوم وكان قاعد بيتفرج على الفلاحين الصبح وهما رايحين الغيط بالبهايم... راح الكنيست الإسرائيلى فى عز الحرب وألقى خطاب أشبه بالتهزيق لليهود الإسرائيليين بأدب ولبس كرافاته عليها شعار النازية فى عقر دارهم..

‏قال لإيران مصر دولة تحترم الجميع ومن لا يحترمها فليستعد للعقاب وسمح لطائرة الرئيس الإيرانى شاه إيران بالهبوط فى مطار القاهرة وعاش فيها هو وأسرته حتى مات ولم تتجرأ إيران أن تفتح فمها رغم أنها هددت أى دولة تستقبل شاه إيران...

قال للرئيس العراقى صدام حسين إن أكبر فخ ستقع به هو أنك تضرب الكويت، ‏وبسبب هذا الفخ أمريكا هتدخل المنطقة العربية...

قال عن سوريا سيسمحون للروس أن يدخلوها للحفاظ على الحكم لعائله الأسد وفعلا حصل...

قال قبل اغتياله بسنة إن أيامه معدودة فى الحياة وأن مصر ستواجه تحديا قويا أكبر من حرب أكتوبر...

قال إن فلسطين لن تتحرر إلا بالحرب..

أنشأ جيشاً واقتصاداً فى 6 سنوات فقط.. ‏قاطع ألمانيا بسبب رفضه استيراد أى شىء من أوروبا.. جعل قبرص حذاء فى قدمه.. أحرج فرنسا أمام شعبها عندما رفض أن تبيع له منظومة دفاع جوى، جعل أسوأ سلاح فى العالم وهو السلاح الروسى يتفوق على السلاح الأمريكى والألمانى فى 6 ساعات فقط..

طرد 160 ألف من الخبراء الروس ووضع للجيش المصرى عقيدة لا تزول ولا تتبدل ولا تنكسر...

قال لإثيوبيا سنموت على جثثكم عندكم فى أرضكم دفاعاً عن النيل...

ترك كل شىء وقال يا أيتها الأم الثكلى ويا أيتها الزوجة المترملة ويا أيها الإبن الذى فقد الأخ والأب ويا كل ضحايا الحروب املأوا الأرض والفضاء بتراتيل السلام إملاؤا الصدور والقلوب بآمال السلام،‏ إجعلوا الأنشودة حقيقة تعيش وتثمر إجعلوا الأمل دستور عمل ونضال وإرادة من الله

 

إنه العملاق الأسمر يا سادة

إنه الإمبراطور الأسمر يا سادة

إنه الثعلب العجوز الأسمر يا سادة

إنه الشهيد بإذن ربه المؤمن محمد أنور السادات.

ليعلم الجميع أن مصر العُظمى ستبقى دائماً إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها بلد الخير والتنمية والبناء والتقدم والازدهار والسلام والأمن والأمان مرفوعة الهامة رايتها عاليةً خفاقة فى عنان السماء مُنتصرة قوية حرة أبية

تحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر..