السبت 31 يوليو 2021

وزيرة الثقافة: السينما وسيلة التواصل بين البشر ودورها رئيسي في نشر الثقافة

الدكتورة إيناس عبدالدايم

ثقافة16-6-2021 | 22:53

دار الهلال

 أكدت وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبدالدايم أن السينما هي وسيلة التواصل بين البشر ولها دورها الرئيسي في نشر الثقافة وتنوير المجتمع.

جاء ذلك في كلمة ألقتها وزيرة الثقافة، خلال افتتاحها ومحافظ الإسماعيلية شريف بشارة، فعاليات الدورة الـ22 لمهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية الروائية القصيرة التي تستغرق 7 أيام، بمشاركه 107 أفلام، تمثل 44 دولة من مختلف قارات العالم.

ولفتت وزيرة الثقافة إلى أن السينما والقوى الناعمة لها دورها الرئيسي للتقارب بين الشعوب وأن رسالة مصر على مر التاريخ رسالة حضارية باعتبارها ممرا للسلام وجسرا للتواصل بين شعوب العالم.

وأشارت عبدالدايم إلى أن اعتبار روسيا ضيف شرف الدورة الحالية للمهرجان، يأتي في إطار الاحتفال بعام التبادل الثقافي بين البلدين.

وخلال حفل الافتتاح الذي شهده الفريق أسامة ربيع رئيس هيئه قناه السويس، جرى عرض الفيلم السويسري (فرح) من إخراج جوليا بانتر حيث يعرض الفيلم صورة للقاهرة الحديثة والمجتمع الذي يجب أن يواجه فيه جيل اليوم ضغط التقاليد الراسخة والاضطرابات الثقافية والاقتصادية التي تجبر المجتمع المصري على إعادة اكتشاف نفسه من خلال ثلاثة أزواج مختلفين اجتماعيا وثقافيا ودينيا.

من جانبه، أوضح محافظ الإسماعيلية - في كلمته - أن جائحه كورونا أثرت على المهرجان بتأجيل الدورة الماضية، لكن إصرار مصر على استمرار الحياة كان دافعا لإقامة الدورة الحالية للمهرجان انطلاقا من دورها البارز في صناعة السينما منذ عدة عقود حيث تعبر السينما وسيلة التواصل بين الشعوب.

وجرى خلال حفل الافتتاح، تكريم فنانة التحريك ورائدة فن الرسوم المتحركة المخرجة الراحلة فايزة حسين التي تعد من رواد فن الرسوم المتحركة في مصر وقدمت عشرات الأفلام والبرامج ومقدمات المسلسلات والأغاني وحصدت العديد من الجوائز في مهرجانات محلية ودولية.

كما جرى تكريم الفنانة الراحلة رجاء الجداوي إبنة الإسماعيلية تقديرا لمشوارها الفني وتم تسليم درع المهرجان لأميرة مختار نجلة الفنانة الراحلة.. وتم أيضا تكريم شيخ النقاد السينمائيين كمال رمزي تقديرا لدوره في صناعة السينما المصرية.

ومن المقرر أن يكرم مهرجان الإسماعيلية على هامش فاعلياته الفنان أحمد كمال عن مشواره السينمائي ومساهمته في سينما الأفلام القصيرة، ويعرض المهرجان له الفيلم القصير /ربيع شتوي/ بطولته وإخراج محمد كامل والذي حقق أرقاما غير مسبوقة على مستوى الجوائز حيث نال 40 جائزة دولية وشارك في 250 مهرجانا دوليا.

ومن المقرر أن تقام احتفالية خاصة طوال أيام المهرجان للاحتفاء بنجوم الأفلام القصيرة المصريين، حيث سيتم الاحتفاء بالنجمة القديرة صفية العمري التي قامت ببطولة الفيلم الروائي القصير /كان لك معايا/ إخراج روجينا بسالي وإنتاج المركز القومي للسينما وقد حصدت من خلاله الفنانة صفية العمري جائزة أفضل ممثلة بمهرجان فاتن حمامة السينمائي الذي أقيم بلندن الشهر الماضي وسيتم عرض الفيلم خلال الاحتفالية وتكريم الفنانة صفية العمري بتسليمها درع المهرجان.

وينظم المهرجان أيضا ندوات لأفلام المسابقات ومناقشات بين المخرجين والجمهور والصحفيين والمتخصصين، كما تقام ورش للتدريب على مهارات صنع الأفلام القصيرة والتسجيلية بالاشتراك مع المهرجانات الدولية المشابهة أو المؤسسات الثقافية المختلفة.

وتتنافس الأفلام في المسابقة الرسمية للمهرجان التي تضم أقسام مسابقة الأفلام التسجيلية الطويلة "أكثر من 60 دقيقة ومسابقة الأفلام التسجيلية القصيرة حتى 60 دقيقة ومسابقة الأفلام الروائية القصيرة حتى 60 دقيقة ومسابقة أفلام التحريك، بجانب عدد من العروض لأفلام خارج المسابقة وعرض تجارب سينمائية شابة وعروض خاصة لأفلام تسجيلية أو روائية قصيرة لكبار السينمائيين في العالم.