الإثنين 21 يونيو 2021

الدكتورة دينا ياقوت رئيس "سيدات الأعمال": المرأة المصرية في عهد السيسي "ليها ضهر" (حوار)

الدكتورة دينا ياقوت

اقتصاد10-6-2021 | 18:01

أنديانا خالد

اللجنة درست أهم المشكلات التي تواجه سيدات الأعمال

نعمل على دعم رائدات الأعمال للمنافسة محليا وعالميا

نساند المرأة الراغبة في إنشاء مشروع جديد بكل أنواع الدعم

الاستقلال المالي يدفع المرأة للعزوف عن الزواج

في خطوة جديدة نحو تمكين المرأة اقتصاديًا، شكل اتحاد الغرف التجارية، برئاسة المهندس إبراهيم العربي، اللجنة العامة لسيدات الأعمال، برئاسة الدكتورة دينا ياقوت.

"دار الهلال" التقت دينا ياقوت، في حوار موسع لا تنقصه الصراحة، للحديث عن رؤيتها بعد توليها منصب رئاسة اللجنة العامة لسيدات الأعمال باتحاد الغرف التجارية، فإلى الحوار.

** ما تقييمك للحقوق التي وصلت إليها المرأة في 2021؟

"ليها ضهر"، هذا هو شعور المرأة المصرية بعد تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي، وإعلان عام 2017 عام المرأة، وتقريبا ما زال مستمرًا حتى اليوم، وخلال تلك الفترة أصبح لدينا سيدات بدأت مشروعهم من الصفر والآن أصبح لديهم دخل، وهناك سيدات انضممن للاقتصاد الرسمي، خاصة بعد تدخل صندوق تحيا مصر لتمويل بعض المشروعات للسيدات في السويس.

** ما أهم القضايا التي تضعها اللجنة العامة لسيدات الأعمال في أولوياتها؟

خلال الاجتماع الأول اللجنة العامة للسيدات، درسنا أهم المشاكل التي تواجه سيدات الأعمال، وما هي طموحاتهن خلال الفترة المقبلة، وأهم المطالب التي يردنها، كما أن أول مشروع سيتم انطلاقه هو تمويل السيدات لإقامة المشروعات وذلك من خلال بنك ناصر الاجتماعي، كما سيتم مساعدة السيدات في تسويق منتجاتهن في الداخل والخارج من خلال المعارض، وعقد دورات تدريبية خاصة في الشأن القانوني حول كيفية توقيع شيكات أو عقود عمل.

** ما أهداف اللجنة العامة لسيدات خلال الفترة المقبلة؟

تهدف اللجنة العامة لسيدات أن تكون صوتا للسيدة المصرية صاحبة المشروعات، وكذلك السيدات اللاتي ترغبن فى اقتحام مجال التجارة والصناعة وإدارة المشروعات، ومن أهم الأهداف التي ستعمل اللجنة على تنفيذها دعم وتعزيز قطاع سيدات ورائدات الأعمال لجعل مشروعاتهن ناجحة وقادرة على المنافسة السوقية، وذلك من خلال استكشاف احتياجاتهن، وأيضًا زيادة قاعدة السيدات صاحبات ورائدات الأعمال وتقديم المشورة لهن.

وتشمل الأهداف أيضًا تقديم خدمات متخصصة لتأهيل سيدات الأعمال مثل الدورات التدريبية وورش العمل المتخصصة، توفير فرص تمويلية وخدمات مالية لصاحبات المشروعات، إعداد قاعدة بيانات واضحة ودائمة التحديث للسيدات العضوات والمستفيدات من خدمات اللجنة العامة لتسهيل التواصل معهن، خلق شبكة فعالة تجمع سيدات الأعمال المصريات والعربيات، وكذلك على المستوى الإفريقى والدولى من أجل التعاون الاقتصادى، توفير برامج الدعم لشابات الأعمال بالتنسيق مع الجهات الداعمة والمانحة لتشجيع شابات ورائدات الأعمال للانضمام الى اللجنة العامة وخلق استراتيجية مُتكاملة مع كافة أقسام ومراكز الاتحاد العام لتأهيلهم لسوق العمل.

** ماذا عن محاور عمل اللجنة باتحاد الغرف التجارية؟

تعتمد على بحث وإيجاد آليات لتسهيل واستمرارية وصول السيدات للموارد والأسواق والتجارة وتوفير الخدمات التجارية والتدريب وكذلك تيسير سبل الوصول للأسواق الداخلية والخارجية وتعزيز دور التكنولوجيا فى تدعيم المشروعات التجارية والصناعية للسيدة المصرية، بناءً على استبيانات واستطلاعات الرأى والاحتياجات يتم إعداد برامج و خدمات متخصصة لسيدات الأعمال بالمحافظات مثل دورات توعية قانونية بكل ما يخص السيدات صاحبات الأعمال فيما يخص التعاقدات وإدارة الأموال والأوراق المالية والتوكيلات والعقود والاختصاص فى المنازعات وتوفير برامج التدريب من أجل التصنيع للسيدات وتدريب من أجل التصدير.

** حديثنا عن مزايا مشروع تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة؟

هناك بالفعل عقد خاص بمجلس سيدات أعمال الإسماعيلية مع بنك ناصر الاجتماعي، يمول 225 سيدة أما إجمالي المتقدمين للحصول على هذا القرض وصل إلى 400 طلب، فهو يتميز بأنه بدون فوائد بقسط شهري 800 جنيها على مدار 24 شهرا، حيث حقق نجاحا كبيرا في السويس وقريبا سيتم تعميمه على مستوى الجمهورية، فهو يقوم بتمويل المرأة بقرض يصل إلى 30 آلف جنيه للسيدات التي لديها مشروع وليس لديها تمويل له.

** إذا كانت المرأة تريد عمل مشروع يحقق لها دخلا ولكن ليست لديها فكرة.. كيف تساعدونها؟

دور اللجنة العامة لسيدات الأعمال باتحاد الغرف التجارية، التواصل مع السيدة سواء داخل الاتحاد أو من خلال وسائل التواصل المختلفة مثل واتس آب أو زووم، وخلال الجلسة الأولى يتم مناقشة ما هي الهوايات التي تستطيع السيدة استثمارها وجعلها تحقق ربح من هذه الهوايا، وإذا ليس لديها أي فكرة نقوم نحن بعرض عليها الفكرة لتنفيذها.

وعلى سبيل المثال، هناك سيدات لديهن مهارة في المطبخ إذن فهي بإمكانها عمل مشروع في المأكولات أو الحلويات، والتسويق والبيع عن طريق السوشيال ميديا، وهناك من لديهن قدرة على التفصيل أو المشغولات اليدوية.

** ما شروط حصول المرأة على قرض من بنك ناصر وفقا للاتفاقية المبرمة مع البنك؟

أن يكون لديها عقد إيجار أو تمليك من الممكن شقتها التي تعيش فيها، وليس شرطا محل أو مقر للمشروع، وصورة البطاقة، ليقوم بعد ذلك البنك بدراسة الوضع المالي سواء حاصلة على قروض سابقة أو لديها التزامات أخرى، تجعلها غير قادرة على تسديد أقساط القرض.

** هل اللجنة العامة لسيدات الأعمال تمثل كل المحافظات؟

لا.. تم تشكيل اللجنة العامة لسيدات الأعمال باتحاد الغرف التجارية وفقا لتوزيع الجغرافي على أن يتم ضم باقي الأعضاء من كل محافظة تباعا، فيوجد لدينا ممثلة عن المرأة من محافظة شمال وجنوب سيناء والدلتا والسويس ومحافظات الصعيد، حيث راعى المهندس إبراهيم العربي أن تكون السيدات التي تحب العمل المجتمعي ولديها القدرة على الحركة، بجانب ضم سيدات في كافة التخصصات فلدينا في مجال المقاولات والصناعة والتجارة والقطاع الطبي.

** هناك مقولة للرجال متداولة الآن "نريد حقوقنا مثل المرأة" فماذا تفسريها؟

أرى أنها بهدف الدعابة وليست حقيقة.. لا يوجد منافسة نحن في مركب واحد، القرارات برضى الطرفين فهما طرفين في التنمية، وشريكان قادران على النمو والتقدم في المجتمع، حقيقة دور المرأة بدء يتعاظم وأصبح له دور فعال وقوي، خاصة بعدما أصبح له صوت في البرلمان وأصبحت وزيرة وسفيرة، فالفرصة أصبحت متاحة للجميع.

** هل ترين أن حصول المرأة على حقوقها واستقلالها ماديا وراء العزوف عن الزواج؟

بالفعل حدث ذلك فالمجتمع.. وهنا يأتي دور رجال الدين والمجتمع والإعلام للتأكيد على أهمية الزواج، وأن المرأة يجب أن يكون لديها شريك من أجل تكوين أسرة، فيجب عمل اتزان ما بين العمل والحياة الأسرية، وعلى الزوج أن يقتنع أن الزوجة لها دور مهم في المجتمع بجانب دورها الأساسي في المنزل، وأن يكون هناك تعاون بينهم، أما فيما يخص أن الزوجة تساعد الزوج فهذا يجب أن يكون نابع من الزوجة وليس إجبار عليها.