الجمعة 23 ابريل 2021

نقطة مياه تساوي حياة.. مدير تطوير الري بالزراعة يشيد بمبادرة دار الهلال لترشيد استهلاك المياه

أرشيفية

أخبار7-4-2021 | 22:44

محمود كمال

قال الدكتور حسن شمس، مدير وحدة تطوير الري الحقلي بوزارة الزراعة، أن مبادرة "نقطة مياه تساوي حياة"، التذي أطلقتها بوابة دار الهلال، لترشيد استهلاك المياه، موضوع ليس عليه خلاف لقوله تعالي "وجعلنا من الماء كل شي حي"، لافتًا إلى أنه يمكن استخدامها في مياه الشرب، ويمكن استخدامها في الصناعة، واستخدامها في الزراعة وهذا هو الجزء الاكبر بنسبة 85% من كمية المياه المتاحة.

 

وأوضح "شمس" في تصريحات خاصة لـ "دار الهلال" أن الحفاظ علي المياه باستخدام طرق الري الحديثة أو المطورة علي حسب نوع الأرض، وحسب نوع المحصول القائم وعند استخدامها يجب اختيار أنواع زراعات تعطي عائد اقتصادي عالي.

 

وأكد "شمس" أن الاختيار الأمثل لأنواع النباتات التي يتم زراعتها، يوفر في استهلاك المياه، موكدًا أنه في حالة استخدم الري التقليدي العادي الذي يستخدمه الفلاحين المصريين منذ الأف السنين، فأنه يهدر كميه مياه كثيرة وفي نفس الوقت يعطي أثار سلبية علي التربة وعلي المحصول القائم.

 

وأضاف مدير وحدة تطوير الري الحقلي، أن طريقة ترشيد استخدام المياه تكون بمنع الفاقد عن طريق نقلها إلي عناية أو ترعة أو النيل وللحد من استهلاك المياه بشكل كبير نستخدم ممارسات داخل الاراضي الزراعية نفسها عن طريق استخدام اصناف فترة بقاءها في الأرض أقل.


وأكد "شمس" أن الآراء بمركز البحوث الزراعية، أجمعت على أن عمل تسوية عن طريق الليزر، يفيد في توفر في المياه المستخدمة في الري، موضحًا أنه يمكن الزراعة على "مساطب" في خطوط وهذا يؤدي إلي سهولة توزيع المياه وبالتالي تقليل كميه المياه المضافة مع الحفاظ علي نوعية المياه.

 

وتابع: أن مبادرة "نقطة مياه تساوي حياة" يجب أن تصل إلى كل فرد، مفيدًا أنه يجب توعيتهم بأهمية المياه، وأن المياه مهما كانت كثيرة لابد من الحفاظ عليها.